يومية - سياسية - جامعة

اجتماع حكومي برئاسة رئيس الوزراء يناقش تعزيز الشراكة مع المنظمات الإنسانية

أقرّ تشكيل لجنة حكومية من الجهات ذات العلاقة لتنسيق جهود تبسيط إجراءات الإغاثية

شارك في الاجتماع نائب رئيس الوزراء لشؤون الأمن والدفاع اللواء الركن جلال الرويشان، ونائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات محمود الجنيد ونائب رئيس الوزراء وزير المالية الدكتور حسين مقبولي ووزراء الخارجية المهندس هشام شرف، التخطيط عبدالعزيز الكميم، الداخلية اللواء الركن عبدالحكيم الماوري، الصحة الدكتور محمد بن حفيظ، الزراعة والري غازي علي أحمد والدولة لشؤن مخرجات الحوار الوطني والمصالحة الوطنية أحمد القُنع وأمين عام مجلس الوزراء الدكتور عبدالقادر العلبي ورئيس الاتحاد التعاوني الزراعي محمد بشير ووكيل جهاز الأمن القومي اللواء مطلق المراني ووكيل وزارة التخطيط عمر عبدالعزيز .
واستعرض الاجتماع تقرير نائب رئيس الوزراء لشؤن الأمن والدفاع ، عن نتائج زيارة اللجنة الوزارية المكلفة في الاجتماع السابق بالنزول الميداني إلى مطار صنعاء للوقوف على مستوى التسهيلات المقدمة من قبل الجهات المعنية في المطار للمنظمات الإنسانية والأممية والدولية العاملة في اليمن حاليا في إعانة الشعب اليمني والتخفيف من محنته التي يمر بها جراء العدوان وحصاره الجائر.
وأوضح التقرير أن الوفد الوزاري وقف على سير الإجراءات الجمركية والإدارية الأخرى المرتبطة بالمواد الإغاثية والإنسانية بشقيها الدوائي والغذائي، والإشكاليات الفنية والإجرائية التي تسببت في تأخير خروج بعض تلك المواد.
وأشار التقرير إلى أن مجمل تلك الإشكاليات ناتجة بدرجة أساسية عن ضعف التنسيق بين مختلف الجهات الأمنية والخدمية واُخرى تتصل بآلية عمل المنظمات الإنسانية ذاتها .
وأكد التقرير أهمية تشكيل لجنة فنية من كافة الجهات الخدمية والأمنية المعنية لتنسيق الجهود فيما بينها من جهة ومع المنظمات الإنسانية من جهة أخرى بما يؤدي إلى تجاوز أية إشكاليات قد تظهر أولا بأول ولما فيه تعزيز استقبال وإخراج ونقل مواد الاغاثة من المطار إلى المستفيدين وفقا لخطة التوزيع المعتمدة .
وأقر الإجتماع على ضوء مناقشته للتقرير ، تشكيل لجنة فنية من الجهات الحكومية المعنية وذات العلاقة لتنسيق الجهود وتبسيط الإجراءات المرتبطة بالمواد الإغاثية التابعة للمنظمات الإنسانية ، وتعزيز الشراكة مع مختلف تلك المنظمات لما فيه صالح عامة الشعب اليمني الذي يعيش وضعا مأساويا بفعل استمرار العدوان والحصار لنحو أثلاث سنوات .
وأكد الاجتماع على اللجنة الفنية إعداد دليل إجرائي لتنظيم كافة الإجراءات المرتبطة بالنشاط الإنساني للمنظمات الأممية والدولية بما يخدم الغايات المشتركة في تخفيف معاناة المواطنيين الشديدة الحالية.
كما أقر الإجتماع عقد اجتماع شهري للفريق الحكومي برئاسة رئيس الوزراء للوقوف على سير كافة الإجراءات المرتبطة بالنشاط الإنساني ومعالجة أية إشكاليات وتذليل أية صعوبات قدَ تعترض نشاط منظومة العمل الإنساني بما يوطد الشراكة القائمة في مواجهة التحديات الإنسانية والتخفيف من حدتها على اليمنيين.
وثمن الاجتماع عالياً الأعمال والمهام الإنسانية التي اضطلعت بها جميع المنظمات العاملة في اليمن منذ بداية العدوان السعودي حتى اللحظة ودورها المؤثر في الحد من الماساة الإنسانية الأنكأ عالميا التي يعيش آثارها الشعب اليمني.
وكان الاجتماع قد اطلع على محضر اجتماعه السابق ومحضر اللجنة الوزارية وأقرهما.

قد يعجبك ايضا